ارواح ابداعية
مرحبا بكم في المنتدى العربي حلمنا العربي شرفونا بالانضمام لنا

اضغط على تسجيل وشرفنا بك عضوا جديدا وضغط دخول ادا كنت عضوا في المنتدى



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  الأمة الإسلامية تبكي د. بكر أبوزيد – جريدة الراية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحلم الاسمى
المدير
المدير
avatar

عدد المساهمات : 814
نشاط الحلم : 2649
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/10/2014
العمر : 18

مُساهمةموضوع: الأمة الإسلامية تبكي د. بكر أبوزيد – جريدة الراية   الجمعة نوفمبر 07, 2014 4:36 pm

الأمة الإسلامية تبكي د. بكر أبوزيد – جريدة الراية


د.الديب : فقده نكبة كبيرة وخسارة عظيمة للعلم والعلماء
البكري : محل ثناء من العلماء العاملين وعلم بأنساب العرب
المريخي : فقدنا عالماً عاملاً بالوحي لكن أعماله تظل نبراساً للأمة

كتب – السيد عبد السلام :بكت الامة الاسلامية عالما جليلا من علمائها العاملين وفق الكتاب والسنة وزاد من مصابها ان فقدها لهذا العالم جاء في وقت تتعرض فيه هذه الامة لتيارات مختلفة وافكار مهترئة وشطحات وثابة نحو الانحطاط الفكري.

فقدفقدت الامة الاسلامية والعالم اجمع بموت الشيخ الدكتور بكر بن عبد الله ابوزيد رئيس مجمع الفقه الاسلامي رجلا من رجالات العلم النابهين واصحاب الفكر المحققين وذوي الرؤي الخالصة لله رب العالمين. فحري لها ان تبكي مصابها وان تتذكر ماقدمه الشيخ للإسلام والمسلمين طوال حياته التي بداها خالصة لله وانهاها علي خير الإعمال نسال الله له المثوبة والجزاء الاوفي وقد نعي مجموعة من أبناء قطر وعلمائها هذا الفقيد الذي اثري الساحة الاسلامية بكل مايتصل بالامة الاسلامية من اخطار ومن ردود علي المغرضين.

وقال د. عبد العظيم الديب الخبير الشرعي بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن فقد العالم الجليل د. بكر بن عبد الله ابوزيد يعد رزءا جللا نزل بالأمة الإسلامية ويعد نكبة وخسارة للعلم وللعلماء.

وقال كان رحمه الله ركنا ركينا في الدفاع عن الفقه الاسلامي والفكر الاسلامي قاد-رحمه الله- مجمع الفقه الاسلامي منذ نشأته قيادة حكيمة وخاض به مع مجموعة العلماء الاماثل لجج المشكلات التي تعترض الامة الاسلامية فاحسن القيادة وقدم للمجمع في عهده حلولا واجابات لكثير مما تعرضت له الأمة الاسلامية في مسيرتها المعاصرة .

وقال كان فضيلته يتميز بخلق رضي سمح وحسن معشر كان محببا لكل من يعرفه من اهل العلم وكان لديه غيرة علي العلم والعلماء ثم كان من ناحية اخري ذا وعي بواقع الامة الفكري والاجتماعي وكان من العلماء اليقظين الذين ينتبهون لمسارب الفكر الوافد وللغزو الفكري ويعرف صنائعه ورجاله وكان يعالج هذه القضايا بحكمة وذكاء ومهارة.

وقال من اهم مايذكر به العلامة الشيخ الدكتور بكر بن عبد الله ابوزيد دفاعه الصادق النبيل عن اعلام العلماء الذين لقوا الله مجاهدين مقاومين للطغيان حينما حاول البعض ان ينال منهم وان يلمزهم وان يهون من شأنهم.

وأشار د. الديب الي أن العلامة ابوزيد تصدي بقوة وبصرامة نادرة للرد علي هؤلاء وكتب رسالة في هذا الموضوع نشرت بعنوان "الخطاب الذهبي". وكما كان واعيا بواقع الأمة كان علي علم بتراثها وائمتها السابقين ونظراته الصغيرة الكبيرة " الرقابة علي التراث تنم عن وعي اصيل بقيم هذه الامة.واضاف د. الديب ان الرجل كان واسع الافق يعي الحاضر ورجاله ومن حوله ويعرف التراث وائمته ويزن اقدارهم ويدافع عن علمهم.

وقد خلف رحمه الله مجموعة اعمال علمية جليلة ستظل علما ينتفع به وتظل في ميزانه ويظل عمله الطيب موصولا به تصديقا لحديث، الرسول صلي الله عليه وسلم حيث هذا العلم يعتبر احد الثلاثة التي لا ينقطع اجرها بموت صاحبها،

وسيظل التأصيل وستظل الردود وستظل المجموعة العلمية وستظل اعماله كلها واثاره كلها مددا لا ينقطع وعملا صالحا يربو في ميزانه نسأل الله تعالي ان يتقبله في الصالحين وان يجعله من الذين صدقوا الله فصدقهم وان ينزله الفردوس الاعلي وان يكون عمله خالصا لوجهه الكريم.

فيما اكد الشيخ عبد الله البكري رئيس اللجنة الشرعية بوزارة الأوقاف والخبير الشرعي بمكتب الوزير ان الامة فقدت عالما جليلا واماما كبيرا هو د. بكر بن عبد الله ابوز زيد.

وقال ان الشيخ شغل منصب امام الحرم المكي منذ مايقرب من 30عاما وتولي القضاء بالمملكة ومعروف بالدقة العلمية والكتابات المتعلقة بخدمة الدين والتراث بصورة غير تجارية حتي انه كان ينتقد مايسمي بنسخ الكتب.

وقال البكري : علي الوضع الخارجي كان مشاركا في دفع الخطر عن البلاد الاسلامية وله كتاب حراسة الفضيلة ويعتبر افضل من اصل لعلوم التراث وكان علي ثناء من العلماء العاملين واهل العلم المخلصين.

واشار البكري إلي ان د. بكر بن عبد الله أبوزيد رحمه الله كان عالما بأنساب العرب وقد جاء عن الشيخ الشنقيطي رحمه الله انه قال يؤخذ عني علم النسب بعد أن قدمت الي الجزيرة العربية الا الشيخ بكر ابوزيد.

اما الشيخ محمد بن حسن المريخي فقال اننا فقدنا عالما من العلماء العاملين بالوحي خاصة في هذا الوقت الذي تموج فيه الامة الاسلامية بالشطحات واصبح البعض يشرق ويغرب وتمر بحالة من الضعف لا تحتاج الي اعمال نظر في ذلك غير ان فقد الشيخ لا يعني فقد اعماله الخالدة التي تظل نبراسا للعمل الاسلامي الخالص لوجه الله تعالي جزي الله عن الشيخ في فقده من يعوض الامة الاسلامية هذا الفراغ الذي تركه الشيخ المرحوم بكر ابوزيد.

وقد توفي امس فضيلة الشيخ الدكتور بكر بن عبد الله أبو زيد (رئيس مجمع الفقه الإسلامي الدولي، عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء سابقا).

ومن المقرر ان يدفن بجوار مسكنه بحي العقيق بمدينة الرياض.

والشيخ بكر أبو زيد من قبيلة بني زيد القضاعية المشهورة في حاضرة الوشم، وعالية نجد، فيها ولد عام 1365 ه.

حيث درس في الكتاب حتي السّنة الثانية الابتدائية، ثم انتقل إلي الرياض عام 1375ه، وفيها واصل دراسته الابتدائية، ثم المعهد العلمي، ثم كلية الشريعة، حتي تخرج عام 1387ه في كلية الشريعة بالرياض منتسبًا، وكان ترتيبه الأول.

وفي عام 1384ه انتقل إلي المدينة المنورة فعمل أمينًا للمكتبة العامة بالجامعة الإسلامية.

وكان بجانب دراسته النظامية ملازمًا لحلق العديد من المشايخ في الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة.

ففي الرياض أخذ علم المقامات من الشيخ القاضي صالح بن مطلق، وقرأ عليه خمسًا وعشرين مقامة من مقامات الحريري.

وفي مكة قرأ علي الشيخ عبد العزيز بن باز كتاب الحج، من (المنتقي) للمجدد، شيخ الإسلام، ابن تيمية، في حج عام 1385ه بالمسجد الحرام.

في المدينة قرأ علي شيخه الشيخ ابن باز في (فتح الباري) و(بلوغ المرام) ورسائل في الفقه والتوحيد والحديث في بيته؛ إذ لازمه نحو سنتين حتي نال منه الإجازة.

كما لازم سماحة شيخه الشيخ محمد الأمين الشنقيطي نحو عشر سنين، منذ انتقل إلي المدينة المنورة، حتي توفي الشيخ في حج عام 1393 ه- رحمه الله تعالي- فقرأ عليه في تفسيره أضواء البيان ، ورسالته آداب البحث والمناظرة ، وانفرد بأخذ علم النسب عنه، فقرأ عليه القصد والأمم لابن عبد البر، وقرأ عليه بعض الرسائل، وله معه مباحثات واستفادات، ولديه نحو عشرين إجازة من علماء الحرمين والرياض والمغرب والشام والهند وإفريقيا وغيرها، وقد جمعها في ثبت مستقل.

وفي عام 1399ه، درس في المعهد العالي للقضاء منتسبًا، فنال شهادة العالمية (الماجستير)، وفي عام 1403ه تحصل علي شهادة العالمية العالية (الدكتوراه).

وفي عام 1387ه عندما تخرج في كلية الشريعة اختير للقضاء في المدينة النبوية واستمر في قضائها حتي عام 1400 ه.

وفي عام 1390ه عُيّن مدرسًا في المسجد النبوي الشريف، فاستمر حتي عام 1400ه.

وفي عام 1391ه صدر أمر ملكي بتعيينه إمامًا وخطيبًا في المسجد النبوي الشريف، فاستمرّ حتي مطلع عام 1396ه.

وفي عام 1400ه اختير وكيلاً لوزارة العدل، واستمر حتي نهاية عام 1412 ه، وفيه صدر أمر ملكي كريم بتعيينه بالمرتبة الممتازة، عضوًا في اللجنة الدائمة للإفتاء، وهيئة كبار العلماء.

وفي عام 1405ه صدر أمر ملكي كريم بتعيينه ممثلاً للمملكة في مجمع الفقه الإسلامي الدولي، المنبثق عن منظمة المؤتمر الإسلامي، واختير رئيسًا للمجمع.

وللشيخ عشرات المؤلفات العلمية في الحديث والفقه واللغة والمعارف العامة.

وقد فُجع المسلمون كافة بنبأ وفاة الشيخ بكر أبو زيد إثر مرض عاني منه طويلاً، نسأل الله للفقيد الرحمة والرضوان، وللمسلمين الصبر والسلوان، وأن يعوض الأمة في مصابها خير العوض.. إنا لله وإنا إليه راجعون.

وقرأ الراحل علي شيخه، سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز كتاب الحج، من (المنتقي)لابن تيمية، في حج عام 1385 ه بالمسجد الحرام.

واستجاز المدرس بالمسجد الحرام الشيخ: سليمان بن عبد الرحمن بن حمدان، فأجازه إجازة مكتوبة بخطه لجميع كتب السنة، وإجازه في المسجد النبوي.

في المدينة قرأ علي سماحة شيخه الشيخ ابن باز في (فتح الباري) و (بلوغ المرام) وعددا من الرسائل في الفقه والتوحيد والحديث في بيته، إذ لازمه نحو سنتين وأجازه.

ولازم سماحة شيخه الشيخ محمد الأمين الشنقيطي نحو عشر سنين، منذ انتقل إلي المدينة المنورة، حتي توفي الشيخ في حج عام 1393 ه- رحمه الله تعالي- فقرأ عليه في تفسيره ( أضواء البيان)، ورسالته ( آداب البحث والمناظرة)، وانفرد بأخذ علم النسب عنه، فقرأ عليه ( القصد والأمم) لابن عبد البر، وبعض ( الإنباه) لابن عبد البر أيضا، وقرأ عليه بعض الرسائل، وله معه مباحثات واستفادات، ولديه نحو عشرين إجازة من علماء الحرمين والرياض والمغرب والشام والهند وإفريقيا وغيرها، وقد جمعها في ثبت مستقل.

وفي عام 1399 ه / 1400 ه، درس في المعهد العالي للقضاء منتسبا، فنال شهادة العالمية (الماجستير)، وفي عام 1403 ه تحصل علي شهادة العالمية العالية (الدكتوراه).




وفي عام 1406ه عين عضوا في المجمع الفقهي برابطة العالم الإسلامي، وكانت له في أثناء ذلك مشاركة في عدد من اللجان والمؤتمرات داخل المملكة وخارجها، ودرس في المعهد العالي للقضاء، وفي الدراسات العليا في كلية الشريعة بالرياض.


مؤلفاته :

وله مشاركة في التأليف في: الحديث والفقه واللغة والمعارف العامة، طبع منها ما يأتي: أولا- في الفقه:

(1- 15) فقه القضايا المعاصرة : فقه النوازل ثلاثة مجلدات فيها خمس عشرة قضية فقهية مستجدة في خمس عشرة رسالة :

1 – التقنين والإلزام.

2 – المواضعة في الاصطلاح .

3 – أجهزة الإنعاش وعلامة الوفاة .

4 – طفل الأنابيب .

5 – خطاب الضمان البنكي .

6 – الحساب الفلكي .

7 – البوصلة .

8 – التأمين .

9 – التشريع وزراعة الأعضاء .

10 – تغريب الألقاب العلمية .

11 – بطاقة الائتمان .

12 – بطاقة التخفيض .

13 – اليوبيل .

14 – المثامنة في العقار .

15 – التمثيل .

16 – التقريب لعلوم ابن القيم مجلد.

17 – الحدود والتعزيرات مجلد.

18 – الجناية علي النفس وما دونها مجلد.

19 – اختيارات ابن تيمية للبرهان ابن القيم، تحقيق.

20 – حكم الانتماء إلي الفرق والأحزاب والجماعات الإسلامية مجلد.

21 – معجم المناهي اللفظية مجلد.

22 – لا جديد في أحكام الصلاة .

23 – تصنيف الناس بين الظن واليقين .

24 – التعالم .

25 – حلية طالب العلم .

26 – آداب طالب الحديث من الجامع للخطيب .

27 – الرقابة علي التراث .

28 – تسمية المولود .

29 – أدب الهاتف .

30 – الفرق بين حد الثوب والإزرة .

31 – أذكار طرفي النهار .

32 – المدخل المفصل إلي مذهب الإمام أحمد بن حنبل مجلدان.

33 – البلغة في فقه الإمام أحمد بن حنبل للفخر ابن تيمية، مجلد، تحقيق.

34 – فتوي السن، عن مهمات المسائل .

ثانيا- في الحديث وعلومه :

35 – التأصيل لأصول التخريج وقواعد الجرح والتعديل . ثلاثة مجلدات، طبع منها الأول.

36 – معرفة النسخ والصحف الحديثة .

37 – التحديث بما لا يصح فيه حديث .

38 – الجد الحثيث في معرفة ما ليس بحديث للغزي، تحقيق.

(39- 43) الأجزاء الحديثية مجلد، فيه خمس رسائل هي:

39 – مرويات دعاء ختم القرآن الكريم جزء.

40 – نصوص الحوالة جزء.

41 – زيارة النساء للقبور جزء.

42 – مسح الوجه باليدين بعد رفعهما بالدعاء جزء.

43 – ضعف حديث العجن جزء.

ثالثا – في المعارف العامة :

(44 – 47) النظائر مجلد، ويحتوي علي أربع رسائل : 44 – العزاب من العلماء وغيرهم .

45 – التحول المذهبي .

46 – التراجم الذاتية .

47 – لطائف الكلم في العلم .

48 – طبقات النسابين مجلد.

49 – ابن القيم: حياته، آثاره، موارده مجلد.

(50 – 54) الردود مجلد، ويحتوي علي خمس رسائل هي :

50 – الرد علي المخالف .

51 – تحريف النصوص .

52 – براءة أهل السنة من الوقيعة في علماء الأمة .

53 – عقيدة ابن أبي زيد القيرواني وعبث بعض المعاصرين بها .

54 – التحذير من مختصرات الصابوني في التفسير .

55 – بدع القراء رسالة.

56 – خصائص جزيرة العرب .

57 – السحب الوابلة علي ضرائح الحنابلة ، 3 مجلدات، للشيخ محمد بن عبد الله بن حميد مفتي الحنابلة بمكة ت سنة 1296 ه- رحمه الله تعالي- تحقيق بالاشتراك.

58 – تسهيل السابلة إلي معرفة علماء الحنابلة للشيخ / صالح بن عبد العزيز بن عثيمين المكي – رحمه الله تعالي – تحقيق في مجلدين.

59 – علماء الحنابلة من الإمام أحمد إلي وفيات القرن الخامس عشر الهجري ، مجلد، علي طريقة : الأعلام للزركلي.

60 – دعاء القنوت .

61 – فتح الله الحميد المجيد في شرح كتاب التوحيد للشيخ حامد بن محمد الشارقي – رحمه الله تعالي – مجلد، تحقيق.

62 – نظرية الخلط بين الإسلام وغيره من الأديان .

63 – تقريب آداب البحث والمناظرة .

64 – جبل إلال بعرفات ، تحقيقات تاريخية وشرعية.

65 – مدينة النبي صلي الله عليه وسلم رأي العين .

66 – قبة الصخرة، تحقيقات في تاريخ عمارتها وترميمها وتناول الحجاب في احدي كتاباته فقال رحمه الله تعالي: فرض الله الحجاب لحكم وأسرار عظيمة، وفضائل محمودة، وغايات ومصالح كبيرة، منها :

أولا : حفظ العرض : الحجاب حراسة شرعية لحفظ الأعراض، ودفع أسباب الريبة والفتنة والفساد.

ثانيا: طهارة القلوب : الحجاب داعية إلي طهارة قلوب المؤمنين والمؤمنات، وعمارتها بالتقوي، وتعظيم الحرمات . وصدق الله – سبحانه – ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن

ثالثا : مكارم الأخلاق : الحجاب داعية إلي توفير مكارم الأخلاق من العفة والاحتشام والحياء والغيرة، والحجب لمساويها من التلوث بالشائنات كالتبذل والتهتك والسفالة والفساد.

رابعا : علامة علي العفيفات : الحجاب علامة شرعية علي الحرائر العفيفات في عفتهن وشرفهن، وبعدهن عن دنس الريبة والشك : ذلك أدني أن يعرفن فلا يؤذين ، وصلاح الظاهر دليل علي صلاح الباطن، وإن العفاف تاج المرأة، وما رفرفت العفة علي دار إلا أكسبتها الهناء . ومما يستطرف ذكره هنا، أن النميري لما أنشد عند الحجاج قوله :

يخمرن أطراف البنان من التقي —- يخرجن جنح الليل معتجرات

قال الحجاج : وهكذا المرأة الحرة المسلمة.

خامسا : قطع الأطماع والخواطر الشيطانية : الحجاب وقاية اجتماعية من الأذي، وأمراض قلوب الرجال والنساء، فيقطع الأطماع الفاجرة، ويكف الأعين الخائنة، ويدفع أذي الرجل في عرضه، وأذي المرأة في عرضها ومحارمها، ووقاية من رمي المحصنات بالفواحش، وإدباب قالة السوء، ودنس الريبة والشك، وغيرها من الخطرات الشيطانية . ولبعضهم : حور حرائر ما هممن بريبة كظباء مكة صيدهن حرام.

سادسا : حفظ الحياء : وهو مأخوذ من الحياة، فلا حياة بدونه، وهو خلق يودعه الله في النفوس التي أراد – سبحانه – تكريمها، فيبعث علي الفضائل، ويدفع في وجوه الرذائل، وهو من خصائص الإنسان، وخصال الفطرة، وخلق الإسلام، والحياء شعبة من شعب الإيمان، وهو من محمود خصال العرب التي أقرها الإٍسلام ودعا إليها، قال عنتره العبسي : وأغض طرفي إن بدت لي جارتي حتي يواري جارتي مأواها فآل مفعول الحياء إلي التحلي بالفضائل، وإلي سياج رادع، يصد النفس ويزجرها عن تطورها في الرذائل . وما الحجاب إلا وسيلة فعالة لحفظ الحياء، وخلع الحجاب خلع للحياء.

سابعا : الحجاب يمنع نفوذ التبرج والسفور والاختلاط إلي مجتمعات أهل الإسلام.

ثامنا : الحجاب حصانة ضد الزنا والإباحية، فلا تكون المرأة إناءً لكل والغ.

تاسعا : المرأة عورة، والحجاب ساتر لها، وهذا من التقوي، قال الله تعالي : يا بني آدم قد أنزلنا عليكم لباساً يواري سوءاتكم وريشاً ولباس التقوي ذلك خير (الأعراف / 26). قال عبدالرحمن بن أسلم – رحمه الله تعالي – في تفسير هذه الآية : يتقي الله فيواري عورته فذاك لباس التقوي . وفي الدعاء المرفوع إلي النبي صلي الله عليه وسلم : (اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي) رواه أبو داود وغيره.

فاللهم استر عوارتنا وعورات نساء المؤمنين، آمين.

عاشرا : حفظ الغيرة.

غفر الله للشيخ جزاء ماقدم.

انشر، جزاك الله خيرا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://holmonaalarabi.forumaroc.net
 
الأمة الإسلامية تبكي د. بكر أبوزيد – جريدة الراية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ارواح ابداعية :: المنتدى العام :: عام-
انتقل الى: